موريتانيا اليوم

أبو حفص الموريتاني: “الموريتانيون أعظم شعوب الأرض غيرة على دينهم”

أشاد الشيخ محفوظ ولد الوالد، المكنى ابو حفص الموريتاني، بمستوى الحضور الجماهيري وقوة التعبئة خلال مهرجان نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الجمعة الماضي بنواكشوط.

واعتبر ولد الوالد؛ المعروف سابقا بلقب “مفتي القاعدة”، أن حجم وحماس تدفق الجموع “من كل حدب وصوب” لنصرة النبي الخاتم والرد على “إصابات ماكرون” بعث برسائل عديدة وفي اتجاهات متعددة.

وبين ابو حفص الموريتاني، في منشور على صفحته بموقع “فيسبوك”، أن “أفضل وسيلة لجمع الامة، وتوحيد مواقفها التركيز في خطابها على ثوابتها المشتركة، وجوامعها العامة”. وجاء في نص المنشور: “الجموع غير المسبوقة في تاريخ موريتانيا والتي احتشدت يوم امس الجمعة في نواكشوط متدفقة من كل حدب وصوب، نصرة للنبي صلى الله عليه وسلم، وردا على إساءات #ماكرون للإسلام والمسلمين ارسلت أكثر من رسالة، وفي اكثر من اتجاه. ومن هذه الرسائل:

1- أن الإيمان قد يضعف في قلوب هذه الأمة ولكنه لا يموت، وقد يخبو ولكن سرعان ما يتقد، وأن هذ الشعب من اعظم شعوب هذه الأمة غيرة على دينه، وانتصارا لنبيه صلى الله عليه وسلم.

2- ان خلافاتنا -مهما بلغت- تتلاشى عندما تمس الثوابت والمقدسات، وفي مقدمتها رسولنا وقدوتنا محمد صلى الله عليه وسلم.

3- ان افضل وسيلة لجمع الامة، وتوحيد مواقفها التركيز في خطابها على ثوابتها المشتركة، وجوامعها العامة.

4- أنه يوجد عند بعض (العوام) من صدق العاطفة الدينية، والاستعداد للبذل والتضحية في نصرة الحق ما لا يوجد عند بعض (الخواص) ممن تقيدهم بعض الموازنات والحسابات.

جزى الله خيرا هذا الشعب العظيمعلى هذا الحضور العميم، وجزى الله خيرا اصحاب السبق بهذه المبادرة، وكل من سعى في إنجاحها وعمل، وقدم فيها وبذل. شكرا لكم جميعا، لقد وصلت رسالتكم…”.


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى