مراسلون

أمير قطر يعلن عن إجراء أول انتخابات لمجلس الشورى ببلاده

أعلن أمير قطر تميم بن حمد الثلاثاء، عن إجراء أول انتخابات لمجلس شورى بلاده في تشرين الأول/ أكتوبر 2021، بموجب الدستور الذي استفتي عليه عام 2003، وصدر في عام 2004.

وأكد تميم خلال خطاب بافتتاح دور الانعقاد العادي التاسع والأربعين لمجلس الشورى، انتهاء الاستعدادات اللازمة لإجراء أول انتخابات برلمانية، معتبرا أن “بلاده تقوم بخطوة مهمة في تعزيز تقاليد الشورى القطرية.

وقال الأمير القطري إن “لدينا نظاما راسخا ومتجذرا في بنية المجتمع، وهو نظام إمارة مستند إلى تقاليد راسخة من الحكم العادل والرشيد، المرتبط بالشعب والمبايعة وعلاقات الولاء”، معتقدا أن “الانتخابات ليست معيار الهوية الوطنية”.

وفي نهاية تشرين الأول/ أكتوبر 2019، أصدر أمير قطر قرارا أميريا بإنشاء “لجنة عليا للتحضير لانتخابات مجلس الشورى، الذي يستهدف تحويل المجلس من مجلس “مُعين” إلى “مُنتخب”.

ووفقا للقانون الحالي، يعين الأمير أعضاء مجلس الشورى، وهم 45، وفي 2017 أصدر الأمير القطري في خطوة هي الأولى آنذاك، قرارا بتعيين أربع سيدات في المجلس.

وصوت القطريون في عام 2003 عبر استفتاء عام على أول دستور دائم للبلاد، وعمل على مشروع الدستور الذي عكف فريق من الخبراء القانونيين والمسؤولين الحكوميين على صياغته منذ عام 1998 بإنشاء مجلس شورى يتألف من 45 مقعدا ينتخب الشعب 30 منهم، ويعين الأمير باقي الأعضاء.

ومجلس الشورى هو الهيئة التشريعية، ومن مهامه مناقشة ما يحال إليه من مجلس الوزراء، مثل مشروعات القوانين، والسياسة العامة للدولة، وميزانيات المشروعات الرئيسية، بحيث يقدم توصيات بشأنها.




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى