السفير

الروائي البارز موسى ولد ابنو يعلن التخلي عن الكتابة باللغة الفرنسية

أحد, 25/10/2020 – 16:48

أعلن الروائي والكاتب الموريتاني البارز باللغة الفرنسية الدكتور موسى ولد أبنو، التخلي نهائيا عن الكتابة باللغة الفرنسية ومقاطعة كافة السلع والمنتجات الفرنسية وعلى رأسها المنتجات الثقافية.
وقال ولد ابنو في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن قراره يأتي احتجاجا على تصريحات الرئيس الفرنسي التي أعلن فيها أن بلاده لن تتخلى عن الرسومات المسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم وللرموز الإسلامية.
ودعا ولد أبنو الحاصل على أوسمة وجوائز من الدولة الفرنسية لرواياته وكتاباته باللغة الفرنسية، الكُتاب المسلمين والفرنكفونيين إلى إضراب مفتوح عن الكتابة بالفرنسية حتى تتوقف الحملة الفرنسية المعادية للإسلام.


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى