الجمهورية

ناشط فرنسي يفضح مؤامرة فرنسية صينية لتصنيع فيروس كورونا مند سنوات (وثائق +فيديو)

خميس, 03/19/2020 – 10:40

يتم هذه الأثناء و على نطاق واسع تداول فيديو يقدم الأدلة من خلال براءة اختراع اوروبية باسم المعهد الفرنسي المشهور (إباستير )، حيث تأكد ان هذا المركز أنشأ بالتعاون مع الصين مركزا يختص بالجراثيم في نفس المدينة التي انطلق منها وباء كورونا ،وقد تمت التجارب في مختبر تابع لفرنسا في افيتنام وفي المرحلة الاولى كان ذلك على الفئران ثم على الأرانب وقد كانت النتائج مثمرة مما يعني انهم تمكنوا من ايجاد اللقاح وتعود بداية البحث لسنة 2003 ثم شهد تعديلات 2010 و2013  وخلصت المجموعة التي قامت بكشف الامر الى انه تم دمج فيروس سارس مع كورونا لت كورونا الجديدة 2019 وكانت الدوافع مالية فقط والمعهد الفرنسي (اباستير) هو الذي وفر اللقاح لأكثر من مليون ونصف صيني مما يعني ان بحوزته اللقاح ..

وعلى ضوء ذالك أثارت مجموعة من الباحثين تساؤلا وجيها حول   .
استمرارية  معاناة العالم بعد كشف الحقيقة التي تعكس جشع الذين تسببوا في وقوع هذه الكارثة الانسانية وهل ستتم محاسبتهم .؟
التقرير الذي كشف معلومات في غاية الأهمية ،اشار الى أن براءة الاختراع مسجلة اوربيا تحت الرقم
brevet  EP 1694 829B1  ،كما يمكن تحميل التقرير (المرفق)للاطلاع على كل تلك المعلومات بشكل مفصل.

وفي مايخص انخفاض نسبة الاصابة بالمرض في صفوف  الاطفال أحال التقرير السبب وراء ذالك الى سابقية تلقيحهم ضد الحصباء الذي يعتبره التقرير ذات صلة قوية  بلقاح وباء كورونا الذي يؤرق العالم هذه الأيام.
وقد توقعت المجموعة التي قامت بكشف الحقيقة ان تضطر كل من فرنسا والصين الى توفير اللقاح للعالم.









Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى