زهرة شنقيط

ولد يحي يكتب : تهنئة وشكر وامتنان | زهرة شنقيط

بمناسبة اختتام الموسم الكروي 2019-2020 في بلادنا، أود أن أتقدم بالتهنئة لجميع من ساهم في نجاح هذا الموسم الكروي الذي عشنا فيه ظروفاً استثنائية، على غرار بقية دول العالم، بسبب جائحة “كوفيد 19t التي أدت إلى توقيف جميع المنافسات عدة أشهر.


إنني سعيداً جداً باختتام الموسم الكروي، مساء اليوم، بإقامة نهائي كأس رئيس الجمهورية في ملعب شيخا بيديا؛ حيث شكل هذا النهائي احتفالاً رياضياً وطنياً رائعاً، بعدما شرّفنا فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بحضوره شخصياً من المنصة الشرفية للملعب لأحداث هذا النهائي، وهو ما ينم عن الأهمية الكبيرة التي يوليها فخامته لقطاع الرياضة والشباب، ونحن شاكرون له وممتنون على هذا الاهتمام.

وأغتنم هذه السانحة، لأهنئ نادي أفسي نواذيبو بمناسبة تتويجه بلقب البطولة الوطنية لأندية الدرجة الأولى.

 

كما أود كذلك أن أهنئ نادي أفسي تفرغ زينه بمناسبة تتويجه بلقب كأس رئيس الجمهورية.

 

وأهنئ أيضاً نادي الجيش الوطني على حصوله على لقب البطولة الوطنية لأندية الدرجة الثانية، كما أهنئه مع نادي إنتر نواكشوط بمناسبة صعودهما المستحق لدوري أندية الدرجة الأولى.

 

لقد كان الموسم الكروي المنصرم صعباً على الجميع، بسبب ظروف الجائحة، ولكن إكماله بهذا النجاح شكل بالنسبة لنا جميعاً عامل ثقة ودافع إصرار على بذل المزيد من العطاء خدمة للمنظومة الكروية الوطنية.

وهي مناسبة لأدعو الجميع إلى الالتفاف حول المنتخب الوطني الذي سيخوض خلال الأيام المقبلة مباراتين مهمتين ضد منتخب بوروندي في إطار التصفيات المؤهلة لكأس أفريقيا للأمم المقبلة؛ حيث نسعى لتعزيز وضعيتنا في صدارة المجموعة من أجل تحقيق التأهل الثاني توالياً لهذه البطولة إن شاء الله.

وفي الأخير؛ أدعو الجميع إلى مواصلة العمل والمثابرة من أجل دخول الموسم الكروي الجديد، مع نهاية الشهر الجاري، بعزيمة كبيرة وإصرار دائم على النجاح والتميز، بإذن الله تعالى.

 

عاشت الكرة الموريتانية.




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى